الجمعة، 14 نوفمبر، 2008

عن الأمل أتحدث..

اليوم فكرت أن أتحدث عن الأمل من باب التغيير..و لأنى سأمت من الحديث عن الحزن و بدأت أشعر أنى أصبحت المحتكرة الكبرى له أو الوكيل الوحيد له فى الشرق الاوسط ...
........و بعدين برده بتكلم عليه..نرجع بأه للأمل
مبدأيا و أنا أتحدث عن الأمل لا اعرف لماذا أتذكر رسم القلب؟..يمكن لأنى أشعر ان هناك تشابه بينهم..
...........طبعا هتسأل ازاى..هأقولك يا سيدى..
فعندما تنظر لرسم القلب ما هو أول شىء سوف تلاحظه؟..سوف تلاحظ أن الخطوط ليست فى مستوى واحد بل تعلو أحيانا و تهبط احيانا أخرى..و هكذا يكون مستوى الأمل فى نفوسنا..فلا يحاول أن يقنعنى أحد أن مستوى الامل يظل ثابت عنده دون تغير لأنه شىء أشبه بالمستحيل..
هناك فترات السعادة الغامرة و هى فترات يشعر الانسان فيها أنه امتلك العالم و فى مقدوره فعل شىء و أن لديه طاقة تهد جبال..فى هذه الفترات يكون الأمل فى أحسن حالاته و فى أعلى مستواياته..
.....نصيحة حاول تطول الفترات دى على أد ما تقدر
أما الفترات الأخرى فترات الحزن و الاكتئاب و هى الفترات التى تشعر فيها أنك لن تستسطيع اكمال الأسبوع الذى تحياه أو حتى اليوم الذى أنت فيه و تبدأ فى كره كثير من الأشياء حولك..فى هذا الوقت يكون الامل فى أسوأ حالاته و ممكن ينخفض مستواه بشكل لا يمكن تتخيله.
..أبعد عنها..أدينى قلتلك أهو..
..................................................................................
شىء آخر يخطر ببالى وأنا أتحدث عن الأمل و هو مصالحة النفس..عندما تشعر أنك راضى عن نفسك و غير مقصر لحد ما فى حقها أو حق الآخرين هكذا تكون قى حالة مصالحة مع النفس..
..هتسألنى و ده أيه علاقته بالأمل يعنى..
أنا أرى أن المصالحة مع النفس من أسباب الشعور بالأمل....و من الأسباب الأخرى المهمة و الأساسية للشعور بالأمل هو النجاح.
..النجاح و ده ماله ده كمان.هافهمك...
عندما تنجح فى شىء و خاصة إذا كنت تشك على مقدرتك فى النجاح فيه يتولد لديك احساس قوى جدا جدا بالأمل..الأمل فى القادم..الأمل فى المستقبل..و حتى الأمل فى مزيد من النجاح..
..و لا أيه رأيكم؟؟..




الجمعة، 14 نوفمبر، 2008

عن الأمل أتحدث..

اليوم فكرت أن أتحدث عن الأمل من باب التغيير..و لأنى سأمت من الحديث عن الحزن و بدأت أشعر أنى أصبحت المحتكرة الكبرى له أو الوكيل الوحيد له فى الشرق الاوسط ...
........و بعدين برده بتكلم عليه..نرجع بأه للأمل
مبدأيا و أنا أتحدث عن الأمل لا اعرف لماذا أتذكر رسم القلب؟..يمكن لأنى أشعر ان هناك تشابه بينهم..
...........طبعا هتسأل ازاى..هأقولك يا سيدى..
فعندما تنظر لرسم القلب ما هو أول شىء سوف تلاحظه؟..سوف تلاحظ أن الخطوط ليست فى مستوى واحد بل تعلو أحيانا و تهبط احيانا أخرى..و هكذا يكون مستوى الأمل فى نفوسنا..فلا يحاول أن يقنعنى أحد أن مستوى الامل يظل ثابت عنده دون تغير لأنه شىء أشبه بالمستحيل..
هناك فترات السعادة الغامرة و هى فترات يشعر الانسان فيها أنه امتلك العالم و فى مقدوره فعل شىء و أن لديه طاقة تهد جبال..فى هذه الفترات يكون الأمل فى أحسن حالاته و فى أعلى مستواياته..
.....نصيحة حاول تطول الفترات دى على أد ما تقدر
أما الفترات الأخرى فترات الحزن و الاكتئاب و هى الفترات التى تشعر فيها أنك لن تستسطيع اكمال الأسبوع الذى تحياه أو حتى اليوم الذى أنت فيه و تبدأ فى كره كثير من الأشياء حولك..فى هذا الوقت يكون الامل فى أسوأ حالاته و ممكن ينخفض مستواه بشكل لا يمكن تتخيله.
..أبعد عنها..أدينى قلتلك أهو..
..................................................................................
شىء آخر يخطر ببالى وأنا أتحدث عن الأمل و هو مصالحة النفس..عندما تشعر أنك راضى عن نفسك و غير مقصر لحد ما فى حقها أو حق الآخرين هكذا تكون قى حالة مصالحة مع النفس..
..هتسألنى و ده أيه علاقته بالأمل يعنى..
أنا أرى أن المصالحة مع النفس من أسباب الشعور بالأمل....و من الأسباب الأخرى المهمة و الأساسية للشعور بالأمل هو النجاح.
..النجاح و ده ماله ده كمان.هافهمك...
عندما تنجح فى شىء و خاصة إذا كنت تشك على مقدرتك فى النجاح فيه يتولد لديك احساس قوى جدا جدا بالأمل..الأمل فى القادم..الأمل فى المستقبل..و حتى الأمل فى مزيد من النجاح..
..و لا أيه رأيكم؟؟..